Navigation – Plan du site

AccueilNuméros53Variaمكتشفات جديدة من الفخار المطلي ال...

Varia

مكتشفات جديدة من الفخار المطلي المملوكي
بجبل أسيوط الغربي

عبد الناصر ياسين
p. 265-298

Résumés

Sur la montagne Ouest d’Assiout, la mission conjointe germano-égyptienne de l’université de Sohag, en Égypte, de l’université Gutenberg de Mayence et de l'université libre de Berlin a découvert de grandes quantités de céramiques communes et glaçurées d’époque islamique : comme les glaçures monochromes, les céramiques peintes sous glaçure, les porcelaines de Chine et leurs imitations notamment de l’époque Tang. De nombreuses recherches ont été menées sur les objets trouvés.
Cette étude fait partie d'une série de recherches sur les céramiques d’époque islamique découvertes dans la montagne Ouest d’Assiout. Vingt-cinq belles pièces glaçurées d’époque mamelouke découvertes là-bas et publiées dans cette étude, attestent de la présence de ce type de poteries à cet endroit. L’auteur procède à l’examen de ces objets de plusieurs points de vue : lieu de découverte, matériau, dimensions, techniques utilisées, couleurs et styles décoratifs, comme les motifs végétaux, géométriques et les inscriptions. L'étude compare également ces décorations à celles trouvées sur d'autres objets d’art de la période mamelouke.

Haut de page

Texte intégral

  • 1 Kahl, Ancient Asyut, p. 70.

1اُكتشفت اللقى الفخارية محل الدراسة في جبل أسيوط الغربي، أثناء أعمال البعثة المشتركة بين جامعة سوهاج المصرية، وجامعتي يوهانس جوتنبرج بماينز، وبرلين الحرة الألمانيتين، وذلك أثناء تنظيف أرضيات بعض المقابر المصرية القديمة، التي أُعيد استخدامها كمحلات لإقامة بعض النساك المسيحيين وتعبدهم1.

  • 2 راجع، عبد الناصر ياسين، «لقى خزفية»، ص126-158.

2ولم يكن جبل أسيوط الغربي، والمنطقة التي تم فيها الكشف عن هذه اللقى وغيرها من المكتشفات الفنية الإسلامية الأخرى بمعزل عن الحضارة الإسلامية، بدليل ما عُثر عليه فيها من لقى فنية إسلامية من ناحية، وما جرى فيها من أحداث سياسية وحربية واجتماعية من ناحية أخرى، وقد كان العصر المملوكي صاحب الرصيد الأكبر والمهم فيها2.

  • 3 وقد أجريت سلسلة من الدراسات عن هذه اللقى الفخارية والإسلامية، كان بدايتها تقرير علمي مشترك مع الأست (...)

3وقد تم الكشف في هذه المنطقة عن كميات كبيرة من أنواع مختلفة من الفخار والخزف الإسلامي، فبالإضافة إلى الفخار المطلي – موضوع البحث – كُشف عن كثير من لقى الفخار غير المطلي، والخزف المرسوم تحت الطلاء، والخزف المطلي بلون واحد، والخزف المقلد لخزف أسرة تانج، والبورسلين الصيني والمقلد له3.

المـوقـع وتاريخه

  • 4 Kahl, Ancient Asyut, p. 59.

4تقع المقابر المصرية القديمة – التي اُكتشفت في أرضياتها وفيما حولها اللقى الخزفية محل الدراسة – في التلال الصخرية الكائنة بالجبل المتاخم لمدينة أسيوط من جهة الغرب (جبل أسيوط الغربي)، ويرتفع هذا الجبل حوالي 200 متر فوق سطح البحر، وتُعرف هذه المنطقة بأسماء متعددة أشهرها «إسطبل عنتر»، و«جبل الكافرين»، و«جبل الحفارة» (حفارة المقابر)4.

5المقابر المصرية القديمة المشار إليها محفورة في الصخر، وتتضمن حوائط بعضها نقوشًا وتصاوير مصرية قديمة ترجع إلى عصري الانتقال الأول والدولة الوسطى. كما اُكتشف في أرضيات وآبار الدفن في بعضها عن لقى أثرية مصرية قديمة معاصرة للفترتين السابقتين، هذا إلى جانب لقى أخرى من فترات زمنية لاحقة حتى العصرين اليوناني والروماني. كما اُكتشف فيها كثير من المنتجات الفنية القبطية، هذا فضلًا عن بعض اللقى الإسلامية، ومن أهمها عدد كبير من أنواع مختلفة من الفخار والخزف الإسلامي كما سبقت الإشارة، ومنها لقى الفخار المملوكي غير المطلي، موضوع الدراسة.

تعريف الفخار المطلي

  • 5 Walker, The Ceramic Correlats, p. 23; François, Céramiques médiévales, p. 23 ; Scanlon, « Three Cer (...)

6الفخار المطلي يُقصد به الأواني المصنوعة من مادة خام طبيعية خشنة. وتمتاز منتجاته في معظم الأحوال بسمك عجينتها، التي تصير بعد الحرق ذات لون أحمر طوبي، أو أحمر ضارب إلى السمرة. وعلى الرغم من أن إنتاج هذا النوع من الفخار كان معروفًا في مصر قبل العصر المملوكي5، فقد ازدهر إنتاجه بشدة في العصر المملوكي.

  • 6 راجع،
    Joël, Céramiques glaçurées, p. 8-9 ; François, Céramiques médiévales, p. 26-28.
  • 7 أحمد عبد الرازق، الفنون الإسلامية، ص185، 186، 203؛ اسن أتيل، نهضة الفن الإسلامي، ص148.

7ورسوم زخارف هذا الفخار إما محزوزة6، أو مكشوطة، أو مضافة، أو مرسومة أيضًا تحت طبقة من الطلاء الزجاجي الشفاف، أو ملون شفاف عن طريق إضافة بعض الأكاسيد المعدنية، التي تضفي عليه اللون العسلي، أو الأصفر، أو الأخضر، أو البني، أو المنجنيزي7، أو غير ذلك.

  • 8 عبد الرءوف علي يوسف، "الخزف»، ص320.

8وقد تنوعت أشكال منتجات هذا النوع من الفخار في العصر المملوكي، فنجد من بينها صدريات – أواني كبيرة مستديرة – ذات أبدان مقعرة نصف كروية وسلطانيات عميقة مخروطية الشكل أو كروية لها قواعد مرتفعة وأطباق وغيرها من الأواني. وقد تضمنت أنواعًا مختلفة من الزخارف، كالزخارف الهندسية والنباتية، هذا فضلًا عن رسوم الطيور والحيوانات، وفي حالات قليلة نجد رسومًا آدمية. وقد مثلت الكتابات فيه مكانًا بارزًا، وكانت تُدون بخط الثلث أو بخطوط نسخية سريعة، تشتمل على عبارات دعائية لصاحب الآنية، أو أسماء أصحابها مصحوبة بألقابهم ووظائفهم ورنوكهم أو شاراتهم في أحيان أخرى8.

  • 9 Grube, Islamic Pottery, p. 282; Walker, The Ceramic Correlats, p. 162-163.

9تُعد اللقى المكتشفة من هذا النوع من الفخار من أكثر ما اكتشفته البعثة المصرية الألمانية بجبل أسيوط الغربي من أنواع الخزف والفخار المختلفة. وذلك يتماشى مع شيوع هذا النوع من الفخار عن غيره من أنواع الخزف الأخرى في مصر خلال العصر المملوكي. وقد تضمنت هذه اللقى زخارف مُنفذة بالحز في طبقة البطانة تحت طلاء زجاجي شفاف ملون، ومعظمها زخارف نباتية، بالإضافة إلى كتابات بخط الثلث المملوكي، وقد لونت الزخارف بألوان مختلفة كالبني الداكن، والبني المحمر، والأصفر، واحتوت بعض القطع على بقع خضراء اللون. وعلاوة على ذلك فمنه أيضًا نماذج ذات زخارف مرسومة، وملونة بألوان بعضها يشبه ألوان التحف ذات الزخارف المحزوزة. ومن اللافت للنظر أن الغالبية العظمى من هذه اللقى من النوع ذي الزخارف المحزوزة، وهو النوع الأكثر سيادة بين سائر المنتجات الخزفية المملوكية بوجه عام9.

  • 10 اسن أتيل، نهضة الفن الإسلامي، ص149؛ أحمد عبد الرازق، الفنون الإسلامية، ص203.

10والجدير بالذكر أنه تم العثور على كميات كبيرة من هذا الفخار المملوكي، وذلك في حفائر تمت في مناطق مختلفة بمصر وذلك في الفسطاط، والبهنسا، والأقصر، وكوم الدكة بالإسكندرية10، وها هي أعمال البعثة العاملة في جبل أسيوط الغربي تضيف إليها كميات كبيرة منه تم الكشف عنها في أسيوط، جبل أسيوط الغربي.

11ولا ترجع أهمية ما كُشف عنه بواسطة أعمال البعثة من هذا النوع من الفخار المملوكي إلى كثرة عدده واختلاف أشكاله وتنوع زخارفه وألوانه فحسب، بل كونه مؤرخًا يمثل أهمية خاصة؛ حيث إنه من الممكن اتخاذ من ذلك قرينة من بين قرائن أخرى على نسبة ما تم الكشف عنه من أنواع خزفية أخرى معه إلى العصر ذاته.

12وقبل الشروع في نشر ما تم اختياره للنشر في هذا البحث من مكتشفات الفخار المملوكي المطلي، أود التنويه إلى أن البحث تضمن الاختصارات التالية:

13Sh. = Shaft

14St. No. = Study Number
T. = Tomb

15رقم القطعة: St. No. 989

  • 11 اسن أتيل، نهضة الفن الإسلامي، ص237، لوحة 120؛ جمال عبد الرحيم، الفنون الزخرفية، ص52، شكل 81.
  • 12 Décobert, Gayraud, « Un céramique », pl. VIII.

16موسم الحفائر: 2012
مكان العثور عليها: مقبرة الوطاويط.
الخامة: طمي نيل
المقاسات:
الطول: 4,5 سم
العرض: 4,7 سم
السمك: 0,4-0,8 سم
كسرة من بدن سلطانية، مزخرفة من الداخل، ببقايا نقش كتابي بخط الثلث المملوكي منفذ بالحز، تحت طلاء بلون أصفر مخضر (اللوحة 1 أ). نوع هذا الخط وأسلوب رسم حروفه يكاد يكون متطابقًا مع كتابة وردت على قطعة من النسيج المملوكي المطبوع، ترجع إلى القرن 8هـ/14م11. ويتشابه أيضًا هذا الخط في أسلوب رسم حروفه مع كتابات منفذة على نماذج من الفخار المملوكي المطلي، ترجع إلى القرن نفسه12. أما الكسرة من الخارج، فيوجد بها بقايا نقش بلون منجنيزي، والطلاء بلون أخضر مصفر (اللوحة 1 ب). ويتميز البدن بأنه يستدق كلما اتجه إلى أعلى.

17رقم القطعة: St. No. 824

18موسم الحفائر: 2014
مكان العثور عليها: مسح المستوى الثامن.
الخامة: طمي نيل
المقاسات للكسرة الكبيرة:
الطول: 12,5 سم
العرض: 9,3 سم
السمك: 0,6-0,8 سم
كسرتان من الفخار المطلي، يُمثلان جزأين من سلطانية واحدة بالحافة، إحداهما كبيرة الحجم والأخرى صغيرة. والكسرتان مزخرفتان بأسلوب الحز، والطلاء من الخارج عسلي اللون، ومن الداخل أصفر اللون (اللوحتان 2 أ، ب).

  • 13 اسن أتيل، نهضة الفن الإسلامي، ص229، لوحة 113؛ عبد الرحمن فهمي، «النسيج»، ص394، شكل 97.

19وفيما يتعلق بالكسرة الكبيرة، فتظهر عليها من الخارج أشرطة زخرفية في وضع أفقي، أحدها يتضمن كتابات بخط الثلث المملوكي، يُقرأ منها: «الملـ ... عز ...» (لوحة 2 أ، الشكل 1 من أعلى). أما من الداخل، فثمة بقايا أشرطة زخرفية، منها ما يتضمن بقايا كتابات بخط الثلث المملوكي (لوحة 2 ب، شكل 1 من أسفل).
أما الكسرة الصغيرة، فيظهر عليها من الخارج بقايا حرف كتابي (لوحة 2 أ)، مماثل لبعض الحروف في خارج الكسرة الكبيرة، أما الكسرة من الداخل فزخارفها غير مكتملة (لوحة 2 ب)، وربما كانت تمثل زخرفة نباتية مجردة.
نوع الكتابة والأسلوب المنفذة به على هاتين الكسرتين يماثل نماذج كثيرة من الفخار المملوكي المطلي، هذا فضلًا عن نماذج من النسيج المملوكي، ترجع إلى القرن 8هـ/14م، وتحمل اسم السلطان الناصر محمد بن قلاوون المتوفى سنة 741هـ/1341م13.

20رقم القطعة: St. No. 1503

21موسم الحفائر: 2009
مكان العثور عليها: دير الميتين.
الخامة: طمي نيل
المقاسات:
الارتفاع: 3,6 سم
السمك: 1,2 سم
قطر القاعدة: 9,2 سم
كسرة تُمثل قاعدة سلطانية وجزءًا صغيرًا جدًا من بدنها. الكسرة مزخرفة في قاعها ببقايا أشكال ست مثلثات متقابلة الرؤوس، وذلك باللونين الأصفر والعسلي، ومطلية من الخارج بطلاء أصفر اللون، يتحول إلى اللون الأسود قرب نهاية القاعدة، وفي القاعدة من أسفل (اللوحتان 3 أ، ب، الشكل 2).

22رقم القطعة: St. No. 1101

  • 14 انظر، منى بدر، أثر الحضارة السلجوقية، لوحة 48؛ جمال عبد الرحيم، الفنون الزخرفية، شكل 18.
  • 15 انظر: Prisse d’Avennes, Islamic Art, p. 22, 64, 102, 165.
  • 16 أحمد عبد الرازق، الرنوك الإسلامية، ص87، شكل رقم 8.

23موسم الحفائر: 2010
مكان العثور عليها: T. V
الخامة: طمي نيل
المقاسات:
الطول: 6,1 سم
العرض: 7,3 سم
السمك: 0,7 سم
كسرة من آنية، مطلية من الداخل والخارج (اللوحتان 4 أ، ب). وهي تخلو من الخارج من أية زخارف (لوحة 4 ب)، بينما زخرفت من الداخل بزخرفة محزوزة (لوحة 4 أ)، يظهر منها بقايا زهرة اللوتس بلون بني على أرضية صفراء، كما يظهر أعلاها بقايا حز بلون بني. وتُعد زهرة اللوتس من الزخارف النباتية التي شاعت في العصر المملوكي، ووصلنا منها نماذج مختلفة على الفخار المطلي14 وغير ذلك15، وفضلاً عن ذلك فقد كانت هذه الزهرة من الرنوك الشخصية التي مثلت على التحف والعمائر المملوكية16.

24رقم القطعة: St. No. 455

25موسم الحفائر: 2009
مكان العثور عليها: T. N 13. 59
الخامة: طمي نيل
المقاسات:
الارتفاع: 4,6 سم
العرض: 8,2 سم
السمك: 0,8 سم
كسرة تمثل جزءًا من قاعدة إناء – سلطانية غالبًا – وجزءًا صغيرًا من البدن (الشكلان 3 أ، ب). الكسرة مطلية من الداخل والخارج، ومزخرفة من الداخل بزخارف محزوزة، تمثل بقايا أشرطة تؤلف أشكال مثلثات متقابلة الرؤوس. بداخل واحدة منها أشكال لفائف منقوطة من الداخل، وقد استخدمت فيها ألوان خضراء وصفراء بدرجات مختلفة. قاعدة الكسرة مطلية من الخارج والداخل بطلاء أصفر، يغمق من أسفل ليقترب إلى اللون البني (اللوحتان 5 أ، ب).

26رقم القطعة: St. No. 1159

27موسم الحفائر: 2008
مكان العثور عليها: T. V
الخامة: طمي نيل
المقاسات:
الارتفاع: 6 سم
العرض: 5,3 سم
السمك: 0,4-0,5 سم
كسرة من بدن آنية، مطلية من الداخل والخارج. الكسرة مزخرفة من الداخل بزخرفة محزوزة، يظهر فيها جزء من شكل بيضاوي مُشكل عن طريق شريط مكون من حزين، وبداخل هذا الشكل زخرفة يصعب تحديد ماهيتها لعدم اكتمالها في الكسرة. الزخرفة بلون بني، والطلاء بلون عسلي (لوحة 6 أ). أما من الخارج، فيظهر حزان أفقيان يشكلان شريطًا، وهو يدور مع دوران بدن الآنية، بأسفله حزوز رأسية، والطلاء في الخارج بلون أصفر (اللوحة 6 ب).

28رقم القطعة: St. No. 573

  • 17 أحمد عبد الرازق، الفنون الإسلامية، ص207، لوحة رقم 155؛ وانظر: عبد الرءوف يوسف، «الفخار»، شكل 78؛ ج (...)

29موسم الحفائر: 2012
مكان العثور عليها: T. 1
الخامة: طمي نيل
المقاسات:
الطول: 4,2 سم
العرض: 4,6 سم
السمك: 0,6-1,2 سم
كسرة من بدن آنية، مطلية ومزخرفة من الداخل والخارج. قوام الزخرفة من الداخل مناطق محزوزة وملونة باللونين الأصفر الفاتح والغامق (اللوحة 7 أ). أما من الداخل، فتظهر بقايا شريط أفقي محدد بحزين من أعلى ومن أسفل، يحصران زخرفة تشبه أشكال الصنجات المزررة التي توجد بالعمائر. والصنجات ملونة بالتبادل باللونين الأصفر والبني (اللوحة 7 ب). وقد ظهرت مثل هذه الصنجات في بعض أواني الفخار المملوكي المطلي الذي يرجع إلى حوالي القرن ٨هـ/14م17.

30رقم القطعة: St. No. 21 B

31موسم الحفائر: 2004
مكان العثور عليها: T. III
الخامة: طمي نيل
المقاسات:
الطول: 3,4 سم
العرض: 2,8 سم
السمك: 0,7 سم
كسرة من بدن آنية، مطلية ومزخرفة بزخارف محزوزة من الداخل والخارج. وفي حين أن الزخارف من الداخل باللونين الأصفر والبني (اللوحة 8 أ) الشائعين في نماذج هذا النوع من الفخار، فقد نفذت باللونين الأخضر والأصفر في الداخل (اللوحة 8 ب).

32رقم القطعة: St. No. 1163

33موسم الحفائر: 2005
مكان العثور عليها: T. III
الخامة: طمي نيل
المقاسات:
الطول: 4,2 سم
العرض: 3,3 سم
السمك: 0,5 سم
كسرة تُمثل جزءًا من بدن سلطانية بالحافة، وهي مطلية من الداخل والخارج. زخرفت الكسرة في الداخل بشريطين أفقيين؛ العلوي منهما يحتوي على زخارف مجردة منفذة بالحز، وذات طلاء أصفر مخضر. أما الشريط السفلي فخالٍ من الزخرفة (الشكل 4)، والطلاء أخضر اللون (اللوحة 9 أ). أما من الخارج، فتخلو الكسرة من أية زخرفة، والطلاء في هذه الجهة بلون أصفر عسلي (اللوحة 9 ب).

34رقم القطعة: St. No. 976 B. 1

35موسم الحفائر: 2005
مكان العثور عليها: T. V
الخامة: طمي نيل
المقاسات:
الارتفاع: 5 سم
العرض: 11,8 سم
السمك: 0,9 سم
قطر القاعدة: 6,8 سم
جزء من سلطانية، يمثل قاعدتها بالكامل، وجزءًا صغيرًا من البدن. السلطانية مطلية من الداخل والخارج. الطلاء من الخارج بلون عسلي (اللوحة 10 أ)، ومن الداخل بلون أخضر (اللوحة 10 ب). وتوجد في قاع السلطانية زخارف محزوزة، قوامها دائرة مزدوجة بداخلها زخارف نباتية محورة تلاشى معظمها (اللوحة 10 ب، الشكل 5).

36رقم القطعة: St. No. 170

  • 18 الخونجة: مائدة صغيرة، يوضع فوقها الأطباق أو الصواني التي يُقدم عليها الطعام.
  • 19 اسن أتيل، نهضة الفن المملوكي، ص231، لوحة 115.
  • 20 راجع: أحمد عبد الرازق، الرنوك الإسلامية، ص107.
  • 21 راجع: عبد الناصر ياسين، «لقى خزفية»، ص133-135، الشكل 2.

37موسم الحفائر: 2008
مكان العثور عليها: T. V
الخامة: طمي نيل
المقاسات:
الارتفاع: 4,8 سم
السمك: 0,7 سم
العرض: 11,5 سم
قطر القاعدة: 7,8 سم
جزء من سلطانية، تمثل كامل القاعدة، وجزءًا صغيرًا من البدن. والسلطانية مطلية من الداخل والخارج، بما في ذلك داخل القاعدة (اللوحتان 11 أ، ب). والطلاء في القاع أصفر اللون، في حين أنه أخضر فاتح في كامل خارج القطعة. زخرف القاع بشكل دائري محزوز، بداخله دائرة زرقاء، محددة من الخارج بحز يحيط بها. ويُلحظ أن قاعدة السلطانية تستدق كلما اتجهت إلى أسفل (الشكل 6).
الجدير بالذكر أن الحلية المدورة التي ظهرت على هذه السلطانية، ظهرت على عدة نماذج من الفنون المملوكية. وترى اسن أتيل ( Esin Atil ) أن مثل هذه الحلية المدورة في منتصف الوحدات القوسية كانت ترمز إلى الخونجة18، رنكا لجاشنكير أو ذائق الطعام والشراب في البلاط في الدولة المملوكية19، كما وصلنا رنك لبعض الجاشنكيرية المماليك في القرن ٨هـ/14م، على هيئة قرص مستدير منفذ على بعض التحف الخاصة بهم20.
وفي ضوء ما تقدم، فمن غير المستبعد أن يكون الشكل الدائري على هذه اللقية رمزًا إلى أحد الجاشنكيرية المماليك، سيما وأنه ظهر في إحدى لقى الفخار غير المطلي المكتشفة بواسطة أعمال البعثة رنك حدوة الفرس، وهو رنك لأمير أخور21.

38رقم القطعة: St. No. 152

  • 22 ظهر هذا الأسلوب على آنية من الخزف المملوكي المطلي، ترجع إلى القرن ٨هـ/14م. انظر:
    Décobert, Gayraud,
    (...)

39موسم الحفائر: 2004
مكان العثور عليها: T. III
الخامة: طمي نيل
المقاسات:
الطول: 2,5 سم
العرض: 2,5 سم
السمك: 0,5 سم
كسرة من بدن سلطانية بالحافة، مطلية من الداخل والخارج، بطلاء زجاجي شديد اللمعان. وقد تضمنت في داخلها زخارف بالحز قوامها أشكال مفصصة متصلة ذات لون أصفر، وهيئة هذه الأشكال المفصصة المتصلة ظهرت في آنية من الفخار المملوكي المطلي22، ويعلو هذه الأشكال المفصصة خطان محزوزان يدوران مع دوران بدن السلطانية، يعلوها شريط ملون بلون أصفر مشوب بخضرة (اللوحة 12 أ). أما الكسرة من الخارج، فلا تظهر بها أية زخرفة، عدا شريطين رأسيين متداخلان، أحدهما بلون أخضر، أما الآخر فبلون أصفر (اللوحة 12 ب).

40القطعة رقم: St. No. 1848 B

41موسم الحفائر: 2014
مكان العثور عليها: T. 1
الخامة: طمي نيل
المقاسات:
الارتفاع: 5 سم
العرض: 9 سم
السمك: 1 سم
قطر القاعدة: من الخارج: 6,8 سم، ومن الداخل: 4,8 سم
جزء من سلطانية، يُمثل قاعدتها وجزءًا من بدنها، توجد آثار ضئيلة لطلاء في الداخل والخارج، ولكن الطلاء متلاشٍ في معظم الأجزاء بالداخل والخارج، نلمح منه بقايا من اللون الأصفر والأخضر في الداخل والخارج، مع قليل من اللون الأخضر (اللوحتان 13 أ، ب). ولا تظهر زخرفة في القطعة اللهم إلا شريط دائري محزوز في طبقة البطانة، يدور مع دوران بدن السلطانية من الداخل (اللوحة 13 أ).

42رقم القطعة: St. No. 412 C

  • 23 أحمد عبد الرازق، الفنون الإسلامية، ص185؛ Scanlon, « Three Ceramic », p. 61

43موسم الحفائر: 2014
مكان العثور عليها: T. 1
الخامة: طمي نيل
لمقاسات للكسرة الكبيرة:
الارتفاع: 3,5 سم
العرض: 7,9 سم
السمك: 0,7 سم23. ومن غير المستبعد أن تكون هاتان الكسرتان من بقايا السلطانية السابقة، لاشتراكهما في جميع الخصائص الزخرفية والفنية، هذا فضلًا عن العثور عليهما في مكان واحد.

44رقم القطعة: St. No. 253 & 333

  • 24 شاع هذا الأسلوب في نماذج كثيرة تم الكشف عنها بواسطة البعثة. وهو من الأساليب التي كانت معروفة في زخ (...)

45موسم الحفائر: 2007
مكان العثور عليها: T. N 13. 1
الخامة: طمي نيل
المقاسات:
الارتفاع: 6,3 سم
السمك: 0,5 سم
قطر الفوهة: 14,5 سم
قطر القاعدة: 5 سم
سلطانية من الفخار المطلي، كانت وقت الكشف عنها عبارة عن أربع كسر، تم تجميعها؛ فصارت سلطانية شبه مكتملة (اللوحتان 15 أ، ب، الشكلان 7 أ، ب). وفي حين أن السلطانية مطلية من الداخل والخارج بطلاء عسلي اللون، موزع عليه بقع صغيرة خضراء اللون، وهذا اللون أكثر وجودًا عند حافة السلطانية، فإن الزخارف تقتصر على داخلها فقط. الزخارف مجردة وملونة بلون أبيض سميك، فبدت الزخارف بارزة فوق السطح24. تنتهي هذه الزخارف المجردة من أعلى عند الحافة بشريطين دائريين (اللوحة 15 ب).

46رقم القطعة: St. No. 1848 A

47موسم الحفائر: 2014
مكان العثور عليها: T. 1
الخامة: طمي نيل
المقاسات:
الارتفاع: 4,5 سم
العرض: 10,6 سم
السمك: 1 سم
قطر القاعدة: 8,4 سم
جزء من سلطانية، يمثل القاعدة، وجزءًا صغيرًا جدًا من البدن، وهي مطلية من الداخل والخارج (اللوحتان 16 أ، ب). تُزين القاع (اللوحة 16 أ) زخارف منفذة بأسلوب الزخرفة في الكسر السابقة، وقوامها أشكال مجردة وحبيبات لؤلؤ، كما تشترك معها أيضًا في ظهور بقع خضراء اللون فوق الزخرفة.

48رقم القطعة: St. No. 215

49موسم الحفائر: 2014
مكان العثور عليها: T. 1
الخامة: طمي نيل
المقاسات:
الارتفاع: 9,5 سم
العرض: 10,8 سم
السمك: 0,6-1 سم
كسرتان من آنية، تبين بعد جمعهما أنهما تُمثلان جزءًا من بدن سلطانية بالحافة. والسلطانية مطلية من الداخل والخارج، ومزخرفة من الداخل بزخارف مجردة مرسومة بلون أصفر على أرضية بنية اللون (اللوحة 17 أ)، أما من الخارج فمطلية بطلاء أخضر اللون (اللوحة 17 ب).

50رقم القطعة: St. No.1994

51موسم الحفائر: 2014
مكان العثور عليها: T. 1
الخامة: طمي نيل
المقاسات:
الارتفاع: 2,3 سم
الطول: 3,8 سم
العرض: 6,5 سم
السمك: 0,7 سم
كسرة تُمثل جزءًا من قاعدة سلطانية وجزءًا صغيرًا من بدنها. الكسرة مزخرفة من الداخل بزخرفة مجردة مرسومة بلون أخضر تحت طلاء أصفر اللون (اللوحة 18 أ). وتخلو الكسرة من الزخرفة في الخارج (اللوحة 18 ب).

52رقم القطعة: St. No. 49 B

53موسم الحفائر: 2012
مكان العثور عليها: T. H 11. 1
الخامة: طفلة.
المقاسات:
الطول: 8,2 سم
العرض: 6 سم
السمك: 0,6-1,6 سم
ثلاث كسر تبين بعد جمعها أنها تؤلف جزءًا من بدن آنية. والآنية مزخرفة من الداخل بزخارف منفذة بلون أخضر داكن، تحت طلاء أخضر فاتح. الزخارف غير واضحة المعالم، غير أنه ثمة بقايا قد تشبه سمكة مفقودة الرأس (اللوحة 19 أ). والكسرة غير مزخرفة أو مطلية من الخارج (اللوحة 19 ب).

54رقم القطعة: St. No. 753 A

55موسم الحفائر: 2012
مكان العثور عليها: مقبرة الوطاويط.
الخامة: طمي نيل
المقاسات:
الارتفاع: 3,7 سم
الطول: 3,6 سم
العرض: 7,2 سم
السمك: عند البدن: 0,5 سم، وعند القاعدة: 0,3-0,8 سم
جزء من سلطانية، يُمثل جزءًا من القاعدة، وجزءًا صغيرًا من البدن. اللقية مطلية من الداخل والخارج (اللوحتان 20 أ، ب)، والطلاء من الداخل بني اللون، ومن الخارج أصفر. تظهر بقاع السلطانية بقايا زخرفة بلون أصفر (اللوحة 20 ب). يُلحظ أن القاعدة تستدق كلما اتجهت إلى أسفل (اللوحة 20 أ، الشكل 8).

56رقم القطعة: St. No. 341B

57موسم الحفائر: 2004
مكان العثور عليها: T. III/ Sh. 1
الخامة:طمي نيل
المقاسات:
الارتفاع: 2,7 سم
السمك: 1 سم
قطر القاعدة: 7,2 سم
جزء من سلطانية، يمثل قاعدتها، وجزءًا صغيرًا من البدن (اللوحتان 21 أ، ب، الشكل 9). اللقية مطلية من الداخل بطلاء أصفر مشوب بخضرة، متلاش في بعض المناطق (اللوحة 21 ب) التي يُظن أنها كانت غالبًا موضعًا لزخارف، على نحو ما ألفنا في النماذج المشابهة.

58رقم القطعة: St. No. 289. 6

59موسم الحفائر: 2005
مكان العثور عليها: T. III
الخامة: طمي نيل
المقاسات:
الارتفاع: 3 سم
الطول: 3 سم
العرض: 6,2 سم
السمك: 0,5-0,9 سم
كسرة تمثل جزءًا صغيرًا من قاعدة إناء، وجزءًا صغيرًا من البدن (اللوحتان 22 أ، ب، الشكل 10). وفي حين أنه لا يظهر عليها بقايا زخرفة أو طلاء في الخارج، فهي مطلية من الداخل بطلاء أصفر اللون، ومزخرفة بزخارف يصعب تحديد طبيعتها؛ وهي عبارة عن بقع مختلفة الأحجام والأشكال منفذة بلون بني محروق (اللوحة 22 أ).

60رقم القطعة: St. No. 214

61موسم الحفائر: 2007
مكان العثور عليها: T. N 13.1/ Sh. 1
الخامة: طمي نيل
المقاسات:
الارتفاع: 8,5 سم
الطول: 6,8 سم
العرض: 6,2 سم
السمك: 1 سم
كسرة من بدن سلطانية، مطلية من الداخل والخارج. تقتصر الزخارف فيها على الداخل فقط. وقد استُخدم في هذه اللقية أسلوب خاص من الرسم، حيث لُوِّن كامل الأرضية بلون بني، فوقها طبقة أخرى بلون أصفر. وقد تركت الزخارف فوق الأرضية البنية بدون تلوينها باللون الأصفر، فظهرت بلون طلاء الأرضية البني. وما تبقى من الزخرفة عبارة عن ثلاثة أشرطة، قد تكون شكل مثلث، في منتصفه شكل معين (اللوحة 23 أ، الشكل 11). أما من الخارج، فاللقية مطلية بطلاء عسلي اللون ولا تظهر أية زخرفة (اللوحة 23 ب).

62رقم القطعة: St. No. 132

63موسم الحفائر: 2005
مكان العثور عليها: T. III
الخامة: طمي نيل
المقاسات:
الارتفاع: 6,2 سم
السمك: 0,9 سم
قطر الفوهة: 20,5 سم
قطر القاعدة: 7,6 سم
ثلاث كسر، تبين بعد جمعها ببعضها أنها جزء من سلطانية. كسرة منها تُمثل جزءًا كبيرًا من القاعدة وجزءًا من البدن، والكسرتان الأخريان، كل منها تمثل جزءًا من البدن بالحافة (اللوحة 24 أ). والسلطانية مطلية من الداخل بطلاء أصفر اللون، ومزخرفة بزخارف مجردة مرسومة بلون أسود (اللوحة 24 ب). تتميز السلطانية بأن بدنها منفرج (الشكل 12).

64رقم القطعة: St. No. 241

65موسم الحفائر: 2007
مكان العثور عليها: T. N 13. 1/ Sh. 1
الخامة: طمي نيل
المقاسات:
الارتفاع: 9,5 سم
العرض: 13,8 سم
السمك: 0,7 سم
قطر القاعدة: 7,2 سم
كسرتان تبين بعد جمعهما معًا أنهما ينتميان لسلطانية واحدة (اللوحتان 25 أ، ب الشكلان 13 أ، ب). تمثل إحدى الكسرتين قاعدة السلطانية وجزءًا من بدنها، والأخرى تمثل جزءًا من بدن سلطانية بالحافة. السلطانية مزخرفة ومطلية من الداخل فقط، وزخارفها مجردة منفذة بلون أصفر على أرضية بنية اللون.

الخاتمة

66وضح من خلال نشر هذه المجموعة من منتجات الفخار المطلي المملوكي، تنوع أشكالها وزخارفها وأساليب زخرفتها وألوانها. وإذا أضفنا إلى هذه المجموعة ما تم نشره من قبل من منتجات هذا النوع من الفخار المطلي المملوكي، وما لم يُنشر بعد منه، فمن الواضح أننا أمام مجموعة كبيرة من الفخار المطلي المملوكي، وأكثرها منتجات متميزة تضاهي ما أُنتج في الفسطاط أهم مراكز إنتاج الخزف الإسلامي.

67ومن الطبيعي أن يتبادر إلى الذهن أين صُنعت هذه المنتجات الفخارية التي تم الكشف عنها في جبل أسيوط الغربي؟

68والحق أن الإجابة عن هذا السؤال أمر ليس بالهين، وأمامنا ثلاثة احتمالات:

69أولها: إما تكون هذه المنتجات صنعت خارج أسيوط في أحد مراكز إنتاج الخزف الإسلامي المهمة كالفسطاط، ووصلت إلى جبل أسيوط الغربي بطريقة أو بأخرى، ليستعملها من أقاموا – بشكل مستمر أو استثنائي – في منطقة الكشف عنها في جبل أسيوط.

70ثانيها: أن تكون وصلت إلى جبل أسيوط الغربي بغرض التجارة، حيث كان طريق الأربعين يبدأ من غرب أسيوط ويتجه جنوبًا نحو السودان، ووصلت هذه المنتجات إلى منطقة الكشف عنها بطريقة أو بأخرى.

71ثالثها: أن تكون هذه المنتجات قد صنعت في أسيوط، وربما تحديدًا في منطقة الكشف عنها في جبل أسيوط الغربي، سيما وأن لدينا كثير من الأدلة والشواهد التي تُفيد أن هذه المنطقة كانت محلًا لصناعة الفخار منذ عصر ما قبل الأسرات وحتى العصر البيزنطي.

72على أية حال، فإن الغرض من هذا البحث نشر هذه المجموعة الجديدة من مكتشفات الفخار المطلي المملوكي التي تم الكشف عنها في جبل أسيوط الغربي. وسنكتفي في هذا البحث بتقديم هذه الاحتمالات، وسوف نتناول هذا الأمر بشيء من التوسع، مرجحين أي الاحتمالات التي نميل إليها، وذلك في دراسة أخرى أو في عمل شامل عن جميع أنواع الخزف والفخار الإسلامي التي تم الكشف عنها في جبل أسيوط الغربي بواسطة البعثة.

Haut de page

Bibliographie

المراجع العربية

أحمد عبد الرازق، الفنون الإسلامية في العصرين الأيوبي والمملوكي، كلية الآداب، جامعة عين شمس، د. ت.

أحمد عبد الرازق، الرنوك الإسلامية، كلية الآداب، جامعة عين شمس، د. ت.

جمال عبد الرحيم، الفنون الزخرفية الإسلامية في العصرين الأيوبي والمملوكي، القاهرة، 2000م.

عبد الرءوف علي يوسف، «الخزف»، القاهرة تاريخها، فنونها، آثارها، مطابع الأهرام التجارية، القاهرة، 1970م، ص313-322.

عبد الرءوف علي يوسف، «الفخار»، القاهرة تاريخها، فنونها، آثارها، مطابع الأهرام التجارية، القاهرة، 1970م، ص323-330.

عبد الرحمن فهمي، «النسيج»، القاهرة تاريخها، فنونها، آثارها، مطابع الأهرام التجارية، القاهرة، 1970م، ص388-397.

عبد الناصر ياسين، «لقى خزفية إسلامية مكتشفة في منطقة الجبل الغربي بأسيوط»، نشر ودراسة، مجلة الحوليات الإسلامية، المعهد العلمي الفرنسي للآثار الشرقية بالقاهرة، العدد 44، 2010م، ص126-158.

منى بدر، أثر الحضارة السلجوقية في دول شرق العالم الإسلامي على الحضارتين الأيوبية والمملوكية بمصر، ج3، الفنون، مكتبة زهراء الشرق، القاهرة، . د. ت.

المراجع الأجنبية المعربة

اسن أتيل، نهضة الفن الإسلامي، الولايات المتحدة الأمريكية، 1981م.

المراجع الأجنبية

Décobert, Christian et Gayraud, Rolland‑Pierre, « Une céramique d’époque mamelouke trouvée à Tôd », AnIsl 18, 1982, p. 95‑104.

François, Véronique, Céramiques médiévales à Alexandrie. Contribution à l’histoire économique de la ville, Ifao, Le Caire, 1999.

Grube, Ernst J., Islamic Pottery of the Eighth to the Fifteenth Century, The Keir Collection, Faber and Faber, Londres, 1976.

Joël, Guillermina, « Céramiques glaçurées ďépoque islamique trouvées à Tôd », AnIsl 26, 1992, p. 1‑18.

Kahl, Jochem, Ancient Asyut: The First Synthesis After 300 Years of Research (the Asyut Project I), Harrassowitz, Wiesbaden, 2007.

Prisse d’Avennes, Islamic Art in Cairo, with an introduction by George T. Scanlon, The American University in Cairo Press, Le Caire, 1999.

Scanlon, George T., « Three Ceramic Anomalies from Fustat / Arce Excavations »,
دراسات وبحوث في الآثار والحضارة الإسلامية، الكتاب التقديري للآثاري عبد الرحمن عبد التواب، وزارة الثقافة، المجلس الأعلى للآثار، القاهرة، 2001م , p. 56‑71.

Walker, Bethany J., The Ceramic Correlates of Decline in the Mamluk Sultanate: an Analysis of Late Medieval Sgraffito Wares. PhD Philosophy University of Toronto, Toronto, 1998.

Haut de page

Notes

1 Kahl, Ancient Asyut, p. 70.

2 راجع، عبد الناصر ياسين، «لقى خزفية»، ص126-158.

3 وقد أجريت سلسلة من الدراسات عن هذه اللقى الفخارية والإسلامية، كان بدايتها تقرير علمي مشترك مع الأستاذ الدكتور محمود الخضرجي، والأستاذ الدكتور Kahl Jochem، والأستاذة الدكتورة Ursula Verhoeven عن موسم الحفائر عام 2007م، وهو بعنوان:
«The Asyut Project: Fifth Season of Fieldwork (2007)», SAK 37, 2008, 199-218.
ثم ببحث في المؤتمر الدولي الذي عقدته البعثة بجامعة سوهاج في الفترة 10-11 أكتوبر، عام 2009م، بعنوان:
«An Overview of Islamic Pottery, Proceedings of an ­International Conference at the University of Sohag», 10-11 of October, 2009, Seven Seasons at Asyut, First ­Results of the Egyptian-German Cooperation in Archaeological Fieldwork, the Asyut Project 2, Harrossowitz Verlag, Wiesbaden, 2012, p. 119-126.
ثم نشرت بحثًا عن عدد من هذه المكتشفات الخزفية، بعنوان: «لقى خزفية إسلامية مكتشفة في منطقة الجبل الغربي بأسيوط (نشر ودراسة)»، حوليات إسلامية 44، 2010م، ص126-167. ومنها أيضًا بحث آخر بعنوان: «مجامر شبك مكتشفة في منطقة الجبل الغربي بأسيوط»، مجلة الاتحاد العام للآثاريين العرب 15، يناير 2014م، ص214-228.
وعلاوة على ما تقدم فمن ضمن سلسلة أبحاثي عن الفخار والخزف الإسلامي المكتشف في جبل أسيوط الغربي، مجموعة من الأبحاث تحت النشر، منها: بحث بعنوان: «مسرجة وأجزاء من مسارج من الخزف المطلي بلون واحد مكتشفة في جبل أسيوط الغربي»، بحث مقبول للنشر بمجلة كلية الآثار بقنا جامعة جنوب الوادي ١١، 2016م. وبحث بعنوان: «مكتشفات جديدة من الخزف المقلد لخزف أسرة تانج بجبل أسيوط الغربي»، بحث مقبول للنشر بالمجلة العلمية لمركز البحوث والدراسات الأثرية، جامعة المنيا، سبتمبر 2019م. وبحث بعنوان: «مكتشفات جديدة من الخزف المطلي بلون واحد بجبل أسيوط الغربي»، بحث مقبول للنشر بالكتاب التذكاري للأستاذ الدكتور حسني نويصر، سلسلة الكتب التذكارية لرواد وأعلام دراسات الآثار الإسلامية، كلية الآثار، جامعة الفيوم، مزمع إصداره بنهاية عام 2019م.
وبالإضافة إلى ذلك فقد توجت سلسلة دراساتي عن هذه المكتشفات الفخارية والخزفية بكتاب تحت النشر بعنوان: الخزف الإسلامي المكتشف بجبل أسيوط الغربي – أعمال البعثة المشتركة بين جامعة سوهاج المصرية وجامعتي ماينز وبرلين الحرة الألمانيتين.

4 Kahl, Ancient Asyut, p. 59.

5 Walker, The Ceramic Correlats, p. 23; François, Céramiques médiévales, p. 23 ; Scanlon, « Three Ceramic », p. 61.

6 راجع،
Joël, Céramiques glaçurées, p. 8-9 ; François, Céramiques médiévales, p. 26-28.

7 أحمد عبد الرازق، الفنون الإسلامية، ص185، 186، 203؛ اسن أتيل، نهضة الفن الإسلامي، ص148.

8 عبد الرءوف علي يوسف، "الخزف»، ص320.

9 Grube, Islamic Pottery, p. 282; Walker, The Ceramic Correlats, p. 162-163.

10 اسن أتيل، نهضة الفن الإسلامي، ص149؛ أحمد عبد الرازق، الفنون الإسلامية، ص203.

11 اسن أتيل، نهضة الفن الإسلامي، ص237، لوحة 120؛ جمال عبد الرحيم، الفنون الزخرفية، ص52، شكل 81.

12 Décobert, Gayraud, « Un céramique », pl. VIII.

13 اسن أتيل، نهضة الفن الإسلامي، ص229، لوحة 113؛ عبد الرحمن فهمي، «النسيج»، ص394، شكل 97.

14 انظر، منى بدر، أثر الحضارة السلجوقية، لوحة 48؛ جمال عبد الرحيم، الفنون الزخرفية، شكل 18.

15 انظر: Prisse d’Avennes, Islamic Art, p. 22, 64, 102, 165.

16 أحمد عبد الرازق، الرنوك الإسلامية، ص87، شكل رقم 8.

17 أحمد عبد الرازق، الفنون الإسلامية، ص207، لوحة رقم 155؛ وانظر: عبد الرءوف يوسف، «الفخار»، شكل 78؛ جمال عبد الرحيم، الفنون الزخرفية، شكل 18.

18 الخونجة: مائدة صغيرة، يوضع فوقها الأطباق أو الصواني التي يُقدم عليها الطعام.

19 اسن أتيل، نهضة الفن المملوكي، ص231، لوحة 115.

20 راجع: أحمد عبد الرازق، الرنوك الإسلامية، ص107.

21 راجع: عبد الناصر ياسين، «لقى خزفية»، ص133-135، الشكل 2.

22 ظهر هذا الأسلوب على آنية من الخزف المملوكي المطلي، ترجع إلى القرن ٨هـ/14م. انظر:
Décobert, Gayraud, « Une céramique d’époque mamelouke », pl. VIII.

23 أحمد عبد الرازق، الفنون الإسلامية، ص185؛ Scanlon, « Three Ceramic », p. 61

24 شاع هذا الأسلوب في نماذج كثيرة تم الكشف عنها بواسطة البعثة. وهو من الأساليب التي كانت معروفة في زخرفة الفخار المملوكي المطلي. راجع، اسن أتيل، نهضة الفن الإسلامي، ص 192، 194، لوحة 98.

Haut de page

Table des illustrations

Titre لوحة 1 أ.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-1.jpg
Fichier image/jpeg, 334k
Titre لوحة 1 ب.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-2.jpg
Fichier image/jpeg, 382k
Titre لوحة 2 أ.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-3.jpg
Fichier image/jpeg, 423k
Titre لوحة 2 ب.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-4.jpg
Fichier image/jpeg, 431k
Titre شكل 1.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-5.jpg
Fichier image/jpeg, 172k
Titre لوحة 3 أ.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-6.jpg
Fichier image/jpeg, 517k
Titre لوحة 3 ب.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-7.jpg
Fichier image/jpeg, 623k
Titre شكل 2.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-8.jpg
Fichier image/jpeg, 138k
Titre لوحة 4 أ.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-9.jpg
Fichier image/jpeg, 416k
Titre لوحة 4 ب.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-10.jpg
Fichier image/jpeg, 334k
Titre لوحة 5 أ.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-11.jpg
Fichier image/jpeg, 542k
Titre لوحة 5 ب.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-12.jpg
Fichier image/jpeg, 619k
Titre شكل 3 أ.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-13.jpg
Fichier image/jpeg, 37k
Titre شكل 3 ب.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-14.jpg
Fichier image/jpeg, 91k
Titre لوحة 6 أ.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-15.jpg
Fichier image/jpeg, 250k
Titre لوحة 6 ب.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-16.jpg
Fichier image/jpeg, 235k
Titre لوحة 7 أ.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-17.jpg
Fichier image/jpeg, 284k
Titre لوحة 7 ب.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-18.jpg
Fichier image/jpeg, 286k
Titre لوحة 8 أ.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-19.jpg
Fichier image/jpeg, 171k
Titre لوحة 8 ب.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-20.jpg
Fichier image/jpeg, 109k
Titre لوحة 9 أ.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-21.jpg
Fichier image/jpeg, 285k
Titre لوحة 9 ب.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-22.jpg
Fichier image/jpeg, 302k
Titre شكل 4.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-23.jpg
Fichier image/jpeg, 86k
Titre لوحة 10 أ.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-24.jpg
Fichier image/jpeg, 205k
Titre لوحة 10 ب.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-25.jpg
Fichier image/jpeg, 327k
Titre شكل 5.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-26.jpg
Fichier image/jpeg, 115k
Titre لوحة 11 أ.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-27.jpg
Fichier image/jpeg, 367k
Titre لوحة 11 ب.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-28.jpg
Fichier image/jpeg, 377k
Titre شكل 6.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-29.jpg
Fichier image/jpeg, 97k
Titre لوحة 12 أ.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-30.jpg
Fichier image/jpeg, 164k
Titre لوحة 12 ب.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-31.jpg
Fichier image/jpeg, 193k
Titre لوحة 13 أ.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-32.jpg
Fichier image/jpeg, 807k
Titre لوحة 13 ب.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-33.jpg
Fichier image/jpeg, 795k
Titre لوحة 14 أ.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-34.jpg
Fichier image/jpeg, 709k
Titre لوحة 14 ب.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-35.jpg
Fichier image/jpeg, 548k
Titre لوحة 15 أ.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-36.jpg
Fichier image/jpeg, 244k
Titre شكل 7 أ.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-37.jpg
Fichier image/jpeg, 67k
Titre لوحة 15 ب.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-38.jpg
Fichier image/jpeg, 309k
Titre شكل 7 ب.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-39.jpg
Fichier image/jpeg, 131k
Titre لوحة 16 أ.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-40.jpg
Fichier image/jpeg, 864k
Titre لوحة 16 ب.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-41.jpg
Fichier image/jpeg, 941k
Titre لوحة 17 أ.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-42.jpg
Fichier image/jpeg, 733k
Titre لوحة 17 ب.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-43.jpg
Fichier image/jpeg, 653k
Titre لوحة 18 أ.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-44.jpg
Fichier image/jpeg, 523k
Titre لوحة 18 ب.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-45.jpg
Fichier image/jpeg, 362k
Titre لوحة 19 أ.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-46.jpg
Fichier image/jpeg, 304k
Titre لوحة 19 ب.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-47.jpg
Fichier image/jpeg, 292k
Titre لوحة 20 أ.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-48.jpg
Fichier image/jpeg, 273k
Titre لوحة 20 ب.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-49.jpg
Fichier image/jpeg, 360k
Titre شكل 8.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-50.jpg
Fichier image/jpeg, 49k
Titre لوحة 21 أ.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-51.jpg
Fichier image/jpeg, 157k
Titre لوحة 21 ب.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-52.jpg
Fichier image/jpeg, 900k
Titre شكل 9.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-53.jpg
Fichier image/jpeg, 85k
Titre لوحة 22 أ.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-54.jpg
Fichier image/jpeg, 330k
Titre لوحة 22 ب.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-55.jpg
Fichier image/jpeg, 176k
Titre شكل 10.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-56.jpg
Fichier image/jpeg, 75k
Titre لوحة 23 أ.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-57.jpg
Fichier image/jpeg, 226k
Titre لوحة 23 ب.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-58.jpg
Fichier image/jpeg, 722k
Titre شكل 11.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-59.jpg
Fichier image/jpeg, 143k
Titre لوحة 24 أ.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-60.jpg
Fichier image/jpeg, 239k
Titre لوحة 24 ب.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-61.jpg
Fichier image/jpeg, 212k
Titre شكل 12.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-62.jpg
Fichier image/jpeg, 87k
Titre لوحة 25 أ.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-63.jpg
Fichier image/jpeg, 299k
Titre لوحة 25 ب.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-64.jpg
Fichier image/jpeg, 381k
Titre شكل 13 أ.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-65.jpg
Fichier image/jpeg, 74k
Titre شكل 13 ب.
URL http://journals.openedition.org/anisl/docannexe/image/6256/img-66.jpg
Fichier image/jpeg, 62k
Haut de page

Pour citer cet article

Référence papier

عبد الناصر ياسين, « مكتشفات جديدة من الفخار المطلي المملوكي
بجبل أسيوط الغربي
 »
Annales islamologiques, 53 | 2019, 265-298.

Référence électronique

عبد الناصر ياسين, « مكتشفات جديدة من الفخار المطلي المملوكي
بجبل أسيوط الغربي
 »
Annales islamologiques [En ligne], 53 | 2019, mis en ligne le 21 septembre 2020, consulté le 22 avril 2021. URL : http://journals.openedition.org/anisl/6256 ; DOI : https://doi.org/10.4000/anisl.6256

Haut de page

Auteur

عبد الناصر ياسين

أستاذ الآثار والفنون الإسلامية، بقسم الآثار الإسلامية، بكلية الآثار-جامعة سوهاج، وعضو البعثة المصرية الألمانية المشتركة العاملة في جبل أسيوط ومستشارها لشؤون الآثار الإسلامية والقبطية

Haut de page

Droits d’auteur

Institut français d’archéologie orientale (IFAO)

Haut de page
Rechercher dans OpenEdition Search

Vous allez être redirigé vers OpenEdition Search